آخر تحديث للموقع : 11 - ديسمبر - 2018 , الثلاثاء 05:54 مسائا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

إذا رأيت الحوثيين أما أن تدحرهم أو تفر منهم

كتبت توكل كرمان مقالة في واشنطون بوست ضد الحرب في اليمن ختمتها بجملة: كفاية تعني كفاية. قالت إن هذه الجملة هي ما ينبغي أن تسمعه السعودية من العالم الحر. في نقاشي معها البارحة قلت لها إني أتفق مع جزء كبير مما جاء في مقالتها، غير أن الأسئلة الصعبة لا تزال غير قابلة للحل. فمثلاً: هل سيؤدي خروج »

ثمان ملاحظات حول تقرير المفوض السامي!

لدينا الآن تقرير مهم حول حالة حقوق الإنسان في اليمن، تقرير مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان. قُدم التقرير في الجلسة الـ ٣٩ لمجلس حقوق الإنسان، وأدان الحكومة اليمنية والتحالف العربي بارتكاب جرائم حرب، وترك الحوثيين جانباً في أغلب الوقت. قرأت التقرير بتأنٍ، بحياد موضوعي كما يمكن لي أن »

اللحم المسموم واللحم الحلال الصراع الضروري، الصراع الآن

تدوينة توكل كرمان أشعلت النقاش حول العلمانية. الذين كتبوا لصالح علمانية الدولة أثاروا آخرين لا يرغبون في مناقشة هوية الدولة في الوقت الحالي، وآخرين على علاقة نفسية بالغة السوء مع العلمانية كمفردة. أما رجال الدين [يقلقهم هذا الوصف] فخاضوا النقاش على طريقتهم. كتب أحد أشهر الشيوخ، العديني، مطَمئِناً »

دعوا المرأة لمولانا

لحظة اعتقال "سلمان العودة" كانت البروڤا الأخيرة للنسخة السعودية من العلمانية، وهي نسخة وحشية تفضي إلى مصادرة قدرات الفرد كلها وفرض الامتثال الإجباري على المجتمع. لنتذكر أن دولة ستالين العلمانية فرغت روسيا من الآداب، من الرواية تحديداً، واستبدلت التنوير الروسي ب"الواقعية الاشتراكية"، أو أدب التوجيه »

بعد غد سنرى وجه الرب

قالت خديجة الشاطر لحلا شيحة: قلبي يكاد ينفطر. وذكرتها بما تواعدتا عليه: الذهاب معاً إلى الحوض للقاء النبي ورؤية وجه الإله ونوره "هكذا جاء في رسالتها". أما سر الحزن القاتل الذي عصف بقلب خديجة خيرت الشاطر، كما قالت في رسالتها، فهو: أنها ستذهب وحيدة إلى الحوض، وحيدة إلى النبي، وسترى وجه الله »

الرويشان: الأسد و القط

العزيز خالد الرويشان [النسخة الجمهورية من أسامة ساري، أو: أسامة ساري لايت] كتب بوستاً طويلاً استحضر من خلاله أجمل ما قالته العرب عن الأسى وقلة الحيلة. في المقدمة قال إنه كان منشغلاً "باستعادة الدولة والشعب والجمهورية"، وأن المهمة تلك ستشغله فيما سيأتي من أيام. ذلك الانشغال دفعه للعفو عن خصومه، »

هيا بنا نحتل قطر!

قالت "بلومبيرغ"إن ترامب قال لفريقه، في أغسطس الماضي: لماذا لا نحتل ڤانزويللا عسكرياً ما دامت مثيرة للمشاكل. أصيب فريقه بالذهول، تقول الصحيفة، قبل أن يتدخل تيليرسون ويشرح للرئيس الخسارة الكبيرة التي ستجنيها أميركا من وراء عمل عسكري كهذا. قال تيليرسون إن أميركا ستخسر القادة اللاتينين الذين يتفقون »

ماذا تريد يا هتلر؟

فوز اليمين التركي في الانتخابات الرئاسية والبرلمانية سيستدعي استجابة أوروبية "يمينية" جديدة، بالطبع وفقاً لقواعد اللعبة: عن طريق الديموقراطية! أن تنزلق الديموقراطية إلى كونها "لعبة يمينية" هو أمر خطِر للغاية، ونعلم أنه لم يمض وقت طويل على آخر حرب قتلت ٥٥ مليوناً. اليسار الأوروبي، وهو يعاني من تيه »

جزيرة سامي حداد ليست هي جزيرة أحمد الشلفي

سأل تامر المسحال، في برنامجه ما خفي أعظم، ياسر أبو هلالة: لماذا لم تكن قناة الجزيرة تنشر تقارير عن ضحايا قوات التحالف من اليمنيين عندما كانت علاقة قطر بالتحالف جيدة؟ قال أبو هلالة: لا أبداً، فقط لم تكن لدينا معلومات، ولم نكن قادرين على الوصول إلى كل مكان. لم تكن لديه معلومات! ولم يكن قادراً »

الإصلاح حزب بن سوق

في 2013 كنت مع اقتلاع الإخوان المسلمين من السلطة، لا مع اقتلاع الديموقراطية. الديموقراطية أكثر تعقيداً من فرز الأصوات، ولا يوجد في تاريخ الإخوان المسلمين من إشارة واحدة تقول إنها جماعة ديموقراطية. اعترف حسن البنا بالسياسة، لأول مرة، في المؤتمر السادس للجماعة، وكان اعترافاً ملتبساً بعد قرابة ١٤ عام »

أبو العباس سيخزوقهم ويبعبصهم قبل كل الناس

في فبراير 2017 استطعت الحصول على معلومات كثيرة عن خارطة انتشار الجماعات الإرهابية في مدينة تعز. واصلت جمع المعلومات وحصلت على تقرير شامل أعدته قيادة المحور عن تلك الجماعات وقدمته إلى التحالف. ناشطون ميدانيون، أغلبهم متطوعون ومستقلون، زودوني بمعلومات ميدانية كثيرة حول الموضوع. وبعد أن اكتملت »

تصفية حقوق الضحايا

تذكروا أن الذين قالوا إن "عفاش" قتل في معركة شريفة عادوا ليقولوا أن الصماد كان رجل الحكمة في جماعة الحوثيين. وإذا قتل الحوثي عبد الملك فسيكتبون في رثائه "أشجع اليمنيين لولا الأقدار". وسيضغطون لأجل نسيان جرائمه باعتباره أفضى إلى ما قدم، وقتل دفاعاً عن مبادئه. وسيقولون: بغض النظر عن تلك »

ستتقاطع المصائر وسيصبح الجنوب مستعمرة إماراتية

اليمن بلد ثري، وأراضيه تسيل لعاب أي دولة تعرف ماذا تريد. وقعت الإمارات على كنز، ووجدت عرضاً مغرياً: أن تدعم النوايا الانفصالية والقادة الانفصالين مقابل حصولها على كل الأرض: السيادة، الهيمنة، البحار، وحق ممارسة القهر. صارت الإمارات في الوعي اليومي، هناك، مرادفاً لفكرة الاستقلال واستعادة »

قلعة المصائر، وباب الخروج منها

قبل مائة عام وقف كهل جزائري ليشاهد الحشود العسكرية الفرنسية وهي تمر في بلده. اقترب من ضابط فرنسي وسأله: ماذا تريدون من أرضي؟ أجابه الضابط الفرنسي، وهو مطمئن إلى إجابته: لقد جئنا لتعليمكم، وطبابتكم. قال الكهل الجزائري، وهو في لحظة ذهول: ولماذا أحضرتم كل هذا البارود، إذن؟. سبق أن قرأنا في »

ضمائرنا تعوي: إحنا أمة بائسة

الوحوش اللي نازلين في فيس بوك وتويتر شاهرين سيوفهم: اليمن ليس لقمة سائغة، اليمن عصي عليكم، اليمن مُر، إحنا التاريخ، إحنا الحكاية، لن تمروا، اليمن صعب البلع. اليمن العظيم اللي مش لقمة سائغة: سبق أن ابتلعه أسامة ساري، وحبسه كلفوت، وحطه محمد الحوثي في كيس. شوية عويلة حطوا اليمن في طيرمانة وخزنوا »
جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2014 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com