آخر تحديث للموقع : 20 - فبراير - 2017 , الإثنين 09:07 مسائا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

اشترك في - د. عيدروس نصر النقيب
د. عيدروس نصر النقيب

لنتحدث بصراحة .. هل أخفق تحالف الشرعية؟

أسئلة كثيرة تطرح نفسها ويطرحها المهتمون بالحرب اليمنية، وما آلت إليه، لعل أهمها لماذا انتصرت الشرعية والتحالف الداعم لها في محافظة الجنوب خلال أقل من أربعة أشهر بينما أخفقت الشرعية إلا في تحقيق قليل القليل في مأرب والجوف وبعض من مناطق تعز؟ لقد مر ما يقارب السنتين على انطلاق عاصفة الحزم (مارس »

لماذا التهجم على الإمارات؟

كنت قد تناولت منذ أيام ما جرى في مطار عدن من مواجهة، غير مبررة بين طرفين من أنصار الشرعية، وهو ما كاد أن يتحول إلى شرارة حرب يمكن أن تندلع ولا تجد من يطفئها بلا مبرر سوى بعض التصرفات النزقة لرجال كانوا حتى الأمس القريب رفاق خندق واحد وقضية واحدة وما يزال يمكنهم الاستمرار في نفس الخندق والتمسك بنفس »

عن الحوار العربي الإيراني

زيارة الرئيس الإيراني حسن روحاني إلى كل من سلطنة عمان ودولة الكويت تأتي (كما يقول الإعلام الموالي لإيران) من أجل فتح أبواب الحوار العربي الإيراني، وقبلها تكرر على ألسنة الكثير من المسؤولين الإيرانيين، بما فيهم روحاني ووزير خارجيته، محمد جواد ظريف الحديث عن التعاون والحوار العربي الإيراني وقال ظريف »

أقصر الطرق لتدمير المقاومة الجنوبية . . والشرعية أيضا

لن أتعاطى مع التفسيرات الاجتهادية التي نشرتها شبكات التواصل الاجتماعي وبعض المواقع الإخبارية، عن ما شهده مطار عدن (فجر اليوم الأحد 12/2/2017م) من مواجهة مسلحة يدعي كل من أطرافها بأنه موالي للشرعية، بل ولست معنيا كثيرا بالبحث عن المخطئ والمصيب بين الطرفين فتعقيدات المشهد في عدن وتقصير السلطة الرسمية »

عن ذكرى 11 فبراير

لا ينبغي أن ننسى أن يوم الحادي عشر من فبراير من كل عام هو يوم الشهداء وقد ظل الجنوبيون يحتفلون بهذا اليوم على مدى سنوات ما بعد الاستقلال حتى جاءت وحدة 22 مايو ثم وحدة 7/7 التي شطبت كل شيء مشرق من تاريخ الجنوب، وهذه الذكرى ترتبط باستشهاد العديد من ثوار 14 أو كتوبر في جبهات المواجهة مع الاستعمار »

أبين..هل هو الإهمال أم النسيان؟

ربما تكون محافظة أبين هي المحافظة الأكثر تضررا من الأحداث العاصفة التي تشهدها البلد منذ العام 2011، عندما عمد الرئيس المخلوع إلى معاقبة أهلها بتسليم مدنها ومرافقها ومعسكراتها للتنظيم المصطنع، (أنصار الشريعة) الذي انطلق أفراده من معسكرات الأمن والجيش بعد أن خلعوا بدلاتهم العسكرية ورفعوا العلم »

عن إفادة ولد الشيخ الأخيرة

الذين تابعوا إفادة المبعوث اليمني إلى اليمن السيد إسماعيل ولد الشيخ أحمد أمام مجلس الأمن اليوم (25/1/2017م) يلاحظون أنه ما يزال مصرا على التعامل مع المشكلة وكأنها نزاع بين طرفين متساويين في الحق والواجب وفي والمسؤولية عما تشهده البلد من مآسي وكوارث محدقة، وبالتالي فإن الحل ينبغي أن يتم من خلال »

متى تستغل الشرعية نقاط تفوقها؟

ما يزال الطرف الانقلابي يمتلك الكثير من المزايا التي يمكن أن تساهم في مدر عمر مواجهته أهمها ميزتان تشكلان مصدر استماتة ومواصلة المواجهة لفترة قد تطول وتتمثلان في: أولاً وجود جيش قوي يمتلك قدرات قتالية وتقنية واحترافية عالية وتأهيل متميز على أحدث التقنيات والمهارات العسكرية والمقصود هنا الجيش الرسمي »

المتاجرون بآلام الشعب

صار واضحا أن أزمة الوقود في عدن ومحيطها وما يتناسل عنها من أزمات مختلفة، ليست مرتبطة بسوء الإدارة أو المصاعب المالية أو سوء تنظيم الاستيراد والتوزيع، بل إنها عملية منظمة تصب في الأول والأخير في خانة الاستثمار في معاناة الناس والمتاجرة بآلامهم. عدن التي شهدت أول محطة كهرباء وعرفت أول مصفاة للنفط »

حتى لا يظل التسامح مجرد ذكرى

اكتسب مفهوم التسامح والتصالح في الساحة الجنوبية حضورا قويا على مدى العقد الأخير وتجسد هذا الحضور في الاحتفال السنوي الذي يجري الترتيب له وإقامته في يناير من كل عام وتشارك فيه جماهير غفيرة تصل في كثير من الأحيان إلى مئات الآلاف (كي لا أقول الملايين) في بلد مترامي الأطراف لا يتجاوز عدد سكانه الستة »

فاسدو الانقلاب وفاسدو الشرعية

فساد المشروع الانقلابي لم يعد خافيا على أحد ، وتعود المراحل الأولى لظهوره وتطوره ووصوله إلى ما وصل إليه اليوم ـ تعود إلى أواخر سبعينات القرن الماضي عندما انتقل الحكم في عاصمة الجمهورية العربية اليمنية إلى أيدي مجموعة من اللصوص الطارئين على السياسة والعمل الوطني والمسؤوليات الوطنية والأخلاقية فتحولت »

الموت يختار فرائسه بعناية

(إلى روح الفقيد الأستاذ أحمد قاسم دماج) للموت قانونه الصارم الذي لا يميز فيه بين صغير وكبير ولا بين غني وفقير ولا بين نبيل وحقير، وكثيراً ما ينزل علينا دونما سابق إنذار أو علم مسبق، لكن مأساوية لحظات الموت هي التي تختلف، فشتان بين موت شخصية ملأت التاريخ عطاءً وفكراً ونضالاً ومعانٍ إخلاقية ووطنية »

عن تهريب الأسلحة

لن أتحدث عن قصة الشاحنة المهربة المحملة بالأسلحة التي يقول البعض أنه تم ضبطها في منطقة حبيل الريدة بمديرية حالمين، ولن أناقش مدى صحة أو عدم صحة هذا الخبر فلو كانت لدينا حكومة تتمتع بالشفافية والقلق والحرص على أمن وسلامة وسيادة البلد وأرواح مواطنيها لكان أول ما تفعله الحكومة هو تشكيل لجنة محايدة »

الإخوة الفاسدون.. مع التحية

ما يزال الشارع الشعبي الإعلامي والسياسي يتداول أخبارا إن لم تكن كلها مؤكدة فإن بعضها وربما أغلبها مؤكد عن حالات فساد تشمل جوانب هامة منها ما يتصل بحياة الناس المعيشية وبالخدمات الضرورية التي ما تزال عدن والمناطق التي يسمونها بالمحررة بأمس الحاجة إليها. إننا نتحدث عن فساد لعناصر محسوبة على معسكر »

تلك هي شبوة الحقيقية

شكلت الانتصارت الحاسمة التي تحققت في جبهتي بيحان وعسيلان في محافظة شبوة ضد مليشيات الغزو والانقلاب نقلة نوعية في تغيير ميزان القوى لصد هذه الجماعة الانقلابية السلالية المهووسة بأحقية استعباد خلق الله تحت مزاعم الانتماء السلالي والتفوق العرقي والحق الإلهي. ليست شبوة هي أولائك النفر الذين لا »
جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2014 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com