آخر تحديث للموقع : 17 - نوفمبر - 2018 , السبت 06:22 صباحا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

مستشار لولي عهد أبوظبي يروج لـ[انفصال جنوب اليمن] وأن الانفصاليين هم من يقاتل الحوثيين "في الحديدة"

22 - يونيو - 2018 , الجمعة 06:06 مسائا
524 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةأخبار محلية ⇐ مستشار لولي عهد أبوظبي يروج لـ[انفصال جنوب اليمن] وأن الانفصاليين هم من يقاتل الحوثيين "في الحديدة"

الملعب:
في ما اعتبر “ترويجا برسالة ملغمة”، نشر مستشار لولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، الأكاديمي الإماراتي المثير للجدل عبد الخالق عبد الله تغريدة على حسابه على “تويتر” برابط لمقال بالإنكليزية على موقع “ديفانس بوست”، لعبد السلام المسعد، رئيس العلاقات الخارجية في المجلس الانتقالي الجنوبي، وعلق عبد الخالق مرفقا مقال المسعد: “المجلس الانتقالي الجنوبي: قوات المقاومة اليمنية الجنوبية وليس الجيش اليمني يشارك في معركة تحرير الحديدة. معركتنا القادمة هي معركة الاستقلال”.

وزعم المسعد في مقاله أن من يقاتل الحوثيين في محافظة الحديدة ليس قوات الجيش اليمني، كما تقدمه وسائل الإعلام العربية، إنما هي “قوات المقاومة اليمنية الجنوبية، ونحن يمنيون جنوبيون ونريد الاستقلال”.
ويأتي هذا الترويج “المقصود”، كما يرى ملاحظون لهذه الرواية المثيرة للتساؤلات من مستشار محمد بن زايد، فيما تضاربت الأنباء حول تطورات الوضع في القتال الدائر في محافظة “الحديدة” اليمنية المطلة على البحر الأحمر، بين الحوثيين و”قوات الشرعية الحكومية” المدعومة من التحالف العربي بقيادة السعودية والإمارات، بمصطلحات وسائل إعلام البلدين!.

ولا يتوقف مستشار محمد بن زايد، الذي يوصف بأنه “مكلف بمهمة” التعبير عن موقف أبوظبي، عن إثارة الجدل حيث هاجم مؤخراً المسؤولين اليمنيين، الذين ينتقدون الدور الإماراتي في اليمن، بشدة ووصفهم بـ”شخصيات بائسة اتضح انه حتى الكلاب الضالة أكثر وفاءً منهم”، وتوعدهم بـ”حساب عسير”.
وكان عبد الله أثار جدلاً بتغريدة في تعليقه على أزمة أرخبيل “سقطرى” اليمني، حيث كتب: ”استيقظوا على سقطرى متأخرين، الأمر محسوم منذ زمن بعيد يا سادة يا كرام”. وقد اعتبر كثير من المعلقين بـأن هذا الكلام “اعتراف باحتلال إماراتي لسقطرى“.
واتهم عبدالله بعدها الحكومة اليمنية الشرعية بـ”الأخونة”، ودعا محمد بن زايد إلى سحب القوات الإماراتية من اليمن، متهما حكومة الرئيس هادي بالعجز والفساد وشغل الإمارات بمعارك جانبية.
(القدس العربي)

الملعب: قالت بريطانيا، الجمعة إنها ستحث مجلس الأمن الدولي على تأييد تطبيق هدنة إنسانية في اليمن في الوقت الذي قال فيه مارتن جريفيث مبعوث الأمم المتحدة لليمن إن الأطراف المتحاربة قدمت ”تأكيدات قاطعة“ بالتزامها بحضور محادثات سلام تعقد قريبا في السويد. وقالت كارين بيرس سفيرة بريطانيا بالأمم المتحدة »

التعليقات

لاتوجد تعليقات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2014 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com